هذا ما قاله البرلماني المسفيوي بعد فضيحة التذاكر ؟

في رسالة موجهة للرأي العام المغربي من البرلماني المسفيوي حول فضيحة التذاكر الموجهة بشكل مجاني للجماهير المغربية :

رسالة البرلماني :

عندي مصنع يشغل 300 شخص ومنذ أن وصلت لقطر صرفت 60 مليون، فكيف لي أن أطمع في بيع التذاكر : محمد الحيداوي، رئيس نادي أولمبيك آسفي يوضح بخصوص تسريب تسجيل صوتي حول بيع التذاكر في قطر “التسجيل الصوتي صحيح.. لكن الشخص الذي سربه لم ينشر مضمون المكالمة الأولى بيني وبينه، هذا الشخص اتصل بي في البداية، وطلب مني تذكرتين، أخبرته بأنني لا أتوفر عليهما، واقترحت عليه، من باب المساعدة، شراءهما من شخص آخر يبيع التذاكر بـ 6000 درهم للتذكرة الواحدة…التسجيل الذي تم نشره، من أجل تشويه صورتي، كان مضمونه وساطتي بين الطرفين حتى يحصل المعني بالأمر على التذكرتين.. حيث أخبرته بالثمن ومكان اللقاء وفقط. من يعرفونني، متأكدون من أنني لن أسعى للاغتناء من بيع التذاكر التي لا أتوفر عليها من الأصل.. فبدوري، ومن مكانتي كبرلماني مسفيوي، لجأ إلي عدد من أبناء المدينة لأوفر لهم التذاكر، واضطررت لشراء 25 تذكرة من مالي الخاص، بقيمة 19 مليون سنتيم، لأمنحها لهم…لدي مصنع يشغل 300 شخص، ومنذ أن وصلت إلى قطر صرفت 50 أو 60 مليونا، فكيف يمكن أن أطمع في مئات الدراهم من إعادة بيع التذاكر للجماهير؟”.