أخبار

تتخذ مجموعة شلهوب خطوات كبيرة نحو الشمولية من خلال تركيب حلقات السمع في متاجر دول مجلس التعاون الخليجي

[ad_1]

  • تدريب شامل بقيادة مدربين ضعاف السمع حول ثقافة ضعاف السمع ونصائح التواصل بلغة الإشارة الممتدة لجميع الموظفين للارتقاء بتجربة التسوق
  • تمثل هذه الخطوة التزام مجموعة شلهوب الأكبر بالشمولية والعمل على تحقيق أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة بشأن الحد من عدم المساواة وتوفير العمل اللائق والنمو الاقتصادي.

الإمارات العربية المتحدة، دبي: قامت مجموعة شلهوب بالشراكة مع ImInclusive، وهي مؤسسة اجتماعية معتمدة لإدماج الأشخاص ذوي الإعاقة في دولة الإمارات العربية المتحدة، بتثبيت حلقات تحريض السمع في 300 متجر بيع بالتجزئة في الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية وقطر والبحرين والكويت. يؤكد التنفيذ واسع النطاق من جديد التزام المجموعة بالشمولية مع توفير تجربة تسوق يسهل الوصول إليها وعادلة لجميع العملاء، بما في ذلك العملاء ضعاف السمع الذين يستخدمون غرسات القوقعة الصناعية أو المعينات السمعية. بالتوازي مع تركيب حلقات السمع في متاجر البيع بالتجزئة التابعة لمجموعة شلهوب، يقوم مدربو ضعاف السمع في ImInclusive بإجراء ثقافة ضعاف السمع على مستوى الموظفين والتدريب على التواصل بلغة الإشارة، وإشراك جميع الموظفين لتعزيز تجربة التسوق للعملاء.

يتم تركيب حلقات حث السمع – المعروفة أيضًا باسم حلقات تحريض التردد الصوتي – التي يتم تركيبها في نقاط تفاعل العملاء، بشكل سري من قبل العملاء الذين يحتاجون إلى تقنية سمعية مساعدة، ويمكن التعرف عليها من خلال لافتات زرقاء دولية. وتعكس هذه المبادرة الجهود المستمرة التي تبذلها مجموعة شلهوب في العمل على تحقيق أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة المتمثلة في الحد من عدم المساواة وتعزيز العمل اللائق والنمو الاقتصادي.

داميان براون، رئيس قسم اكتساب المواهب في مجموعة شلهوب قال: “إن الشمولية الحقيقية تبدأ بخلق بيئة يشعر فيها الجميع بالترحيب والتقدير. من خلال تثبيت حلقات السمع في متاجرنا، فإننا نخطو خطوة مهمة نحو ضمان تجربة تسوق شاملة للعملاء ضعاف السمع. في مجموعة شلهوب، نحن فخورون بأننا نقود الطريق في تعزيز إمكانية الوصول واحتضان التنوع في قطاع البيع بالتجزئة.

حفصة قدير، الرئيس التنفيذي ومؤسس شركة ImInclusive وعلق قائلاً: “إن شراكتنا طويلة الأمد مع مجموعة شلهوب هي مصدر فخر كبير لمجتمعنا الشامل. معًا، نحقق إنجازات رائعة. تؤكد هذه الشراكة على التزامنا الثابت بصياغة رحلات شاملة لكل من العملاء والموظفين ذوي الإعاقة. إن الإدماج المتعمد لجميع أصحاب المصلحة يلعب دورًا محوريًا في نجاح أي منظمة.

تمثل أنظمة حلقات السمع وصولاً عالميًا، ويتم تركيبها في متاجر البيع بالتجزئة في جميع أنحاء المملكة المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية وأكثر من 30 دولة بموجب قوانين إمكانية الوصول. تنقل التقنية الإشارات الصوتية لاسلكيًا من مصدر الصوت إلى أجهزة السمع المجهزة بملف الهاتف وزراعة القوقعة الصناعية. يتيح هذا الاتصال السلس بنظام الحلقة للعملاء تجربة وضوح صوت أعلى بنسبة 80% في الاتصالات المتاحة دون وصفة طبية، والإعلانات، وتفاصيل المنتج، وغيرها من المعلومات السمعية ذات الصلة، والقضاء على الضوضاء المحيطة، والارتقاء بتصميم التجزئة الذي يركز على الإنسان، وإنشاء بيئة شاملة، ترحب بجميع العملاء.

وتخطط مجموعة شلهوب للتوسع في تركيب حلقات السمع في متاجرها في الأردن ومصر والهند في المستقبل القريب.

حول شاملة

بدأت مبادرة ImInclusive، التي أسستها رائدة الأعمال الاجتماعية حفصة قدير، كمبادرة مجتمعية للإدماج في مكان العمل وتطورت لتصبح أول مؤسسة اجتماعية معتمدة في دولة الإمارات العربية المتحدة تربط الأشخاص ذوي الإعاقة (أصحاب الهمم) بأصحاب العمل الشاملين في جميع أنحاء منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. يوفر ImInclusive التدريب والأدوات والموارد التي تركز على العمل لشبكة كبيرة من أصحاب العمل الملتزمين برحلة دمج الإعاقة. تم احتضان برنامج ImInclusive مع هيئة المساهمات الاجتماعية معاً أبوظبي في عام 2019، بالتعاون مع أحمد قدير، وهو شخص موهوب من ذوي الإعاقة ويعاني من السنسنة المشقوقة. اليوم، ImInclusive هي مؤسسة حائزة على العديد من الجوائز المعترف بها من قبل الأمم المتحدة، واتصالات E&، وأكسنتشر الشرق الأوسط، وستاندرد تشارترد، وشركات C3 التي تخلق التغيير، وTiE Dubai، ومسابقة Visa’s She’s Next والمزيد.

تعرف على المزيد حول Iminclusive على www.iminclusive.com أو عبر وسائل التواصل الاجتماعي: @iminclusive

حول مجموعة شلهوب

إلهام | ابتهج | بهجة

لأكثر من ستة عقود، كانت مجموعة شلهوب شريكًا ومبدعًا للتجارب الفاخرة في الشرق الأوسط. قامت المجموعة، في سعيها للتميز كمتاجر تجزئة هجينة، بتعزيز خدمات التوزيع والتسويق الخاصة بها بمحفظة تضم ثماني علامات تجارية مملوكة وأكثر من 300 علامة تجارية عالمية في فئات الرفاهية والجمال والأزياء وفن الحياة. وفي الآونة الأخيرة، قامت المجموعة بتوسيع خبرتها لتشمل فئات جديدة من الساعات الفاخرة والمجوهرات والنظارات.

يتم اتخاذ كل خطوة في مجموعة شلهوب مع العميل في الاعتبار. سواء كان الأمر يتعلق بإعادة اختراع نفسه باستمرار أو التركيز على الابتكار لتوفير تجارب فاخرة في أكثر من 750 متجرًا تجريبيًا للبيع بالتجزئة، عبر الإنترنت ومن خلال تطبيقات الهاتف المحمول، فإن كل نقطة اتصال تؤدي إلى إسعاد العميل.

تضم مجموعة شلهوب اليوم 14000 من المهنيين المهرة والموهوبين في سبع دول، وقد أدت جهودهم المتماسكة إلى تصنيف المجموعة في المرتبة الثالثة في الشرق الأوسط والأولى في المملكة العربية السعودية كمكان رائع للعمل®.

وللمحافظة على استمرار رحلة الابتكار، أنشأت المجموعة “The Greenhouse”، وهو ليس مجرد مركز للابتكار، ولكنه أيضًا مساحة حاضنة ومسرع للشركات الناشئة والشركات الصغيرة في المنطقة وعلى المستوى الدولي. وهذه مجرد واحدة من المبادرات العديدة التي اتخذتها المجموعة لإعادة اكتشاف نفسها، بتحفيز من التفكير المستقبلي وإثبات المستقبل. كما قامت المجموعة أيضًا بتضمين الاستدامة في صميم استراتيجية أعمالها مع التزام واضح تجاه الأشخاص والشركاء والكوكب، ومن خلال كونها عضوًا في مجتمع الاتفاق العالمي للأمم المتحدة والموقعة على مبادئ تمكين المرأة.

للمزيد من المعلومات
www.chalhoubgroup.com
تابعونا على: @ChalhoubGroup
اتصال
ليا معلوف
رئيس قسم العلاقات الإعلامية والشؤون العامة
[email protected]

[ad_2]

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى