Renseignements sur l’emploi

  • EmplacementAbbotsford, BC
  • Salaire17,50 de l’heure / 35 à 40 heures par semaine
  • Conditions d’emploiPermanentTemps plein
  • Jour, Soir, Tôt le matin, Matin
  • Date prévue de débutCommence dès que possible
  • postes vacants2 postes vacants
  • Vérifié
  • SourceGuichet-Emplois #2858005

Aperçu

Langues

Anglais

Éducation

  • Diplôme d'études secondaires ou l'équivalent

Expérience

1 mois à moins de 7 mois

Responsabilités

Tâches

  • Faire fonctionner une caisse enregistreuse
  • Recevoir les paiements pour des produits ou services
  • Garnir les tablettes et nettoyer les comptoirs autour de la caisse
  • Accueillir les clients
  • Emballer ou mettre les marchandises dans des sacs
  • Peser les produits et les aliments en vrac
  • Fournir le service à la clientèle
  • Aider les clients avec les caisses libre-service
  • Calculer les taux de change des devises étrangères
  • Surveiller les allées et venues et demander la preuve de paiement lorsque nécessaire

Comment postuler

Par courriel

[email protected]

فرص العمل والحياة المهنية في كندا

كندا، بلد الطبيعة الخلابة والثقافة المتنوعة، ليست فقط وجهة شهيرة للسياحة بل هي أيضًا وجهة مفضلة للعديد من الباحثين عن العمل والمهاجرين الذين يسعون لبناء حياة مهنية مستقرة. توفر كندا فرص عمل واسعة في مختلف القطاعات بما في ذلك التكنولوجيا، الصحة، التعليم، السياحة، والخدمات المالية، مما يجعلها مكانًا مثاليًا للعمل والتطور المهني. في هذه المقالة، سنلقي نظرة على بعض فرص العمل والحياة المهنية في كندا.

1. القطاعات الرئيسية للعمل:

  • التكنولوجيا: تتمتع مدن كندا مثل تورنتو وفانكوفر بسوق تكنولوجيا نشطة، مما يوفر فرصًا واسعة للمهندسين، ومطوري البرمجيات، ومصممي الويب، وخبراء تحليل البيانات.
  • الصحة: تقدم كندا نظامًا صحيًا متميزًا، وتحتاج باستمرار إلى أطباء، وممرضين، وصيادلة، ومهنيي صحة عامة لتلبية احتياجات سكانها المتنوعة.
  • التعليم: تعد مؤسسات التعليم العالي في كندا من بين الأفضل في العالم، وهناك حاجة مستمرة إلى أعضاء هيئة التدريس، ومدربين، ومستشارين تعليميين.

2. العمل الحر وريادة الأعمال:

  • يوفر القانون الكندي بيئة مشجعة لريادة الأعمال، مما يجعلها خيارًا جذابًا لأولئك الذين يسعون لتحقيق أحلامهم الريادية.
  • توجد مجموعة من الموارد والبرامج الحكومية والخاصة التي تدعم رواد الأعمال في تأسيس وتطوير شركاتهم.

3. الحياة المهنية والتوازن:

  • تشجع الشركات الكندية على الحفاظ على التوازن بين العمل والحياة الشخصية، مما يجذب العديد من العمال الموهوبين.
  • يتوفر في كندا نمط حياة هادئ ومريح، مما يسهل التوازن بين العمل والاسترخاء.